ما هو تبييض الأسنان بالليزر؟

تبييض الأسنان بالليزر من الطُّرق الشّائعة التي تُجرى في عيادة الأسنان لحل مشكلة تغيّر لون الأسنان وتصبغها، ويتميز هذا الإجراء بأنه يُعطي نتائج سريعة وفعالة، كما ويعتمد مبدأ عمله على تطبيق حرارة الليزر على كل سن لتعزيز فعالية تبييض الأسنان.[١][٢]

كيف يُجرى تبييض الأسنان بالليزر؟

يستغرق إجراء تبييض الأسنان بالليزر ما يُقارب 60 - 90 دقيقة، ويُمكن إجراؤه من خلال الخطوات الآتية:[٣]

  • يوضع حاجز وقائي حول اللثة والشفتين لحمايتهم من محلول التبييض.
  • يوضع محلول التبييض على الأسنان والذي يحتوي على تركيزٍ عالٍ من بيروكسيد الهيدروجين (Hydrogen Peroxide)، والذي يُعد العنصر النشط في معظم منتجات تبييض الأسنان.
  • استخدام ضوء عالي الطاقة لمدة قصيرة من الوقت، وتسليطه على محلول التبييض ليعمل على تسخينه وبالتالي التسريع من عملية التبييض.


كم تستمر فعالية تبييض الأسنان بالليزر؟

لا يدوم بياض الأسنان النّاتج عن التّبييض بالليزر، إذ يُمكن أن تستمر نتائج التبييض لمدة 6 أشهر، وقد تستمر لمدة قد تصل إلى سنتين، ويعتمد ذلك على الشخص نفسه، وعلى الطعام الذي يتناوله والذي يُسبب تصبغ الأسنان كالقهوة أو الشاي، أو إذا كان مدخنًا، فجميع هذه العوامل تُقلل من فعالية تبييض الأسنان.[٤][١]


كم جلسة يحتاج تبييض الأسنان بالليزر؟

يتميز تبييض الأسنان بالليزر بأنه سريع وفعال، إذ يُمكن إجراؤه من خلال جلسة واحدة عند طبيب الأسنان.[١]


إيجابيات تبييض الأسنان بالليزر

لتبييض الأسنان بالليزر العديد من المميزات والإيجابيات، ويُذكر منها ما يأتي:

  • إعطاء نتائج ملحوظة خلال جلسة واحدة من تبييض أسنان بالليزر.[٥]
  • جميع مراحل تبييض الأسنان بالليزر تُجرى في عيادة طبيب الأسنان، ولا يحتاج الشخص إلى استخدام أي مواد أو أدوات في المنزل.[٥]
  • إعطاء نتائج تبييض سريعة مقارنة بمنتجات التبييض المنزلية.[٥]
  • يكون الإجراء تحت إشراف الطّبيب، إذ إنّ إجراء طبيب الأسنان لتبييض الأسنان يُقلل من خطر حدوث أي مضاعفات، كحروق الأنسجة أو تلف الأعصاب داخل الأسنان.[٥]
  • يُمكن تبييض أسنان محددة.[٣]


سلبيات تبييض الأسنان بالليزر

لتبييض الأسنان بالليزر بعض السلبيات، ويُذكر منها ما يأتي:

  • إمكانيّة حُدوث حساسية أو تهيّج في اللثة، وذلك بسبب استخدام محلول التبييض الذي يحتوي على تركيزٍ عالٍ من بيروكسيد الهيدروجين.[٣]
  • ميلان بعض الأسنان للون الأبيض أكثر من غيرها.[٣]
  • أكثر تكلفة مقارنة بطرق تبييض الأسنان الأخرى.[٣]
  • لا تدوم نتائج التبييض للأبد كغيره من طرق تبييض الأسنان، وتقل فعاليته للأشخاص الذين يدخنون، أو يشربون الشاي أو القهوة، لذا يحتاجون إلى تكرار جلسات التبييض.[٥]


ما بعد تبييض الأسنان بالليزر

بعد إجراء تبييض الأسنان بالليزر، يُنصح بشُرب المشروبات السائلة الصافية فقط لمدة ساعتين على الأقل، وبعد ذلك يُمكن تناول أي شيء لا يُسبب ظهور البقع على الأسنان، وتجنّب تناول الأطعمة أو شُرب المشروبات ذات اللون الداكن، كالقهوة أو الشاي، أو المشروبات الغازية لمدة 24 ساعة على الأقل.[٥]


هل تبييض الأسنان بالليزر آمن؟

نعم، يُعد تبييض الأسنان بالليزر إجراءً آمنًا، فهو لا يُسبب أي آثار جانبية خطيرة، إلّا أنه قد يُسبب بعض التأثيرات المؤقتة، كحساسية الأسنان، إلّا أن الطبيب يلجأ لاتّباع العديد من الإجراءات للتقليل من الحساسية، كاستخدام المعاجين المزيلة للحساسية، واستخدام الطرق الوقائية لإبعاد الخدين والشفة واللثة وأنسجة الفم وحمايتهم من أي ضرر ناتج عن استخدام بيروكسيد الهيدروجين.[٥][٦]


التخفيف من الألم بعد تبييض الأسنان الليزر

بعد إجراء تبييض الأسنان بالليزر، قد يُعاني الشخص من حساسية الأسنان والألم، واللذان يستمران عادةً لفترة تتراوح ما بين 24 - 48 ساعة على الأكثر، لتبدأ حساسية الأسنان بالعودة إلى مستواها الطبيعي بعد ذلك ويزول معظم الألم،[٧] وفيما يأتي بعض النصائح للتخفيف من الألم والحساسية بعد إجراء تبييض الأسنان:

  • تناول الأدوية المسكنة للألم، مثل الباراسيتامول (Panadol)، أو الإيبوبروفين (Advil)، للسيطرة على الألم، والذي من النادر أن يكون شديدًا.[٧]
  • تجنّب تناول بعض الأطعمة أو المشروبات شديدة البرودة أو السخونة، أو الحمضية، التي تزيد من حساسية الأسنان واللثة.[٨]
  • تناول المشروبات أو الماء من خلال مصاصة (قشّة)، لوذلك للتّقليل من تلامس المشروبات مع الأسنان وبالتالي التقليل من الألم والحساسية.[٨]
  • استخدام معجون خاص للأسنان يُقلل من حساسية الأسنان، وبالتالي التقليل من الشعور بالألم.[٨]


لمن يُمكن إجراء تبييض الأسنان بالليزر؟

قد يكون تبييض الأسنان بالليزر علاجًا مناسبًا لكُل من الفئات الآتية:[١]

  • الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 16 عامًا.
  • الأشخاص الذين يمتلكون أسنان عليها تصبّغات وبُقع كثيرة (ملطخة).
  • الأشخاص الناضجون لفهم الإجراء جيدًا.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث "The complete guide to laser teeth whitening", lentinidental, Retrieved 28/8/2021. Edited.
  2. "What is Laser Teeth Whitening?", evansondds, Retrieved 28/8/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Pros and Cons of Laser Teeth Whitening", 3dental, 4/2/2021, Retrieved 28/8/2021. Edited.
  4. "Laser Teeth Whitening: How Does It Work?", dental, Retrieved 28/8/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح خ Alyssa Hill (19/7/2021), "Laser Teeth Whitening: How It Works & Costs", newmouth, Retrieved 28/8/2021. Edited.
  6. "What Is Laser Teeth Whitening?", desmoinesdentalcenter, Retrieved 28/8/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "MY TEETH HURT AFTER TEETH WHITENING – IS THIS NORMAL?", drpeterhazim, Retrieved 28/8/2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت Nick Fiore (18/10/2016), "Reducing Pain and Sensitivity After Teeth Whitening", westenddental, Retrieved 28/8/2021. Edited.